fbpx

لبنانيون سفراء لـ”جمهوريات موز” في اليونسكو: جوازات دبلوماسيّة وإعفاءات ضريبيّة

لتلقّي أبرز قصص درج على واتساب إضغط(ي) هنا!

من يتصفّح لائحة المندوبين الدائمين لمنظّمة اليونسكو، يتفاجأ بوجود بعض الأسماء التي أقل ما يقال عنها إنّ وجودها مستغرب أو في غير مكانه. تتضمّن اللائحة عدداً من الشخصيات اللبنانية التي يرتبط اسمها إمّا بشبهات فساد أو لها ارتباط سياسي مباشر.

الأكثر قراءة
[tptn_list show_date="1" heading="0" title_length="200" limit="5"]

هناك خمسة مندوبين دائمين فقط لمنظّمة اليونسكو، من أصل 186 مندوباً للدول الأعضاء لديها هم من غير المواطنين الأصليين ويمثّلون دولاً غير دولهم. ولكم أن تحزروا ما هي جنسيّاتهم؟ 

أربعة منهم لبنانيّون، والخامس رجل أعمال سعودي- سوري. وتتضمّن هذه الأسماء: طه ميقاتي، نادر الحريري، جيلبير شاغوري، بسام فريحة (الذي يحمل جنسية الدولة التي يمثّلها) من الجانب اللبناني وحمزة الخولي، وهو رجل أعمال سعودي – سوري. فما هي المعايير التي يتم على أساسها تعيين السفراء في منظّمة تُعنى بالتعليم والثقافة؟ وهل هناك غايات مخفيّة خلف هذه التعيينات؟

من يتصفّح لائحة المندوبين الدائمين لمنظّمة اليونسكو، يتفاجأ بوجود بعض الأسماء التي أقل ما يقال عنها إنّ وجودها مستغرب أو في غير مكانه. تتضمّن اللائحة عدداً من الشخصيات اللبنانية التي يرتبط اسمها إمّا بشبهات فساد أو لها ارتباط سياسي مباشر.

تطرح هذه الأسماء تساؤلات أساسيّة حول كيفيّة تعيين المندوبين الدائمين في منظّمة اليونسكو، ما هو الهدف الذي يخدمه هؤلاء المندوبون، وما هي أبرز الامتيازات التي يحصلون عليها، وإلى أي مدى هم شفافون في أدوارهم؟ خصوصاً أنّ أسماءهم ارتبطت بانتماءات سياسية وشبهات فساد.

وفق موقع المنظّمة، 186 دولة عضواً لديها وفود دائمة لدى اليونسكو. يرأس الوفود الدائمة أشخاص يحملون مناصب دبلوماسية (عادة برتبة سفير). تهدف منظمة اليونسكو إلى تحقيق السلام عبر تعزيز التعاون الدولي في مجالات التربية والعلم والثقافة. 

يمتلك المندوبون الدائمون في منظّمة اليونسكو مكانة بارزة على الساحة الدبلوماسية، فهم يمثّلون بلادهم ويعملون لتعزيز التعاون الدولي في قضايا تتعلّق بالتربية والعلم وتبادل الثقافات. فهل تلعب الشخصيات اللبنانية المذكورة دوراً في ذلك، خصوصاً أنها تمثّل دولاً على الجهة الأخرى من الكرة الأرضية؟ يسلّط هذا التقرير الضوء على أبرز الشخصيات اللبنانية في هذه اللائحة، ويطرح سؤالاً عن علاقتهم بالدول التي من المفترض أنّهم يمثّلونها. 

امتيازات المندوبين الدائمين!

قال المكتب الإعلامي لمجموعة M1 التي يملكها ميقاتي، إنّ “دور طه أ. ميقاتي في اليونسكو غير مدفوع ولا يمنحه جواز سفر دبلوماسياً. وهو يغطي أكلاف وفد بالاو من أمواله الشخصية”. فيما أكّد نادر الحريري في تواصله مع “درج”، أنّ المندوب الدائم يتمتّع بإعفاءات ضريبية في فرنسا وله، بحسب قوانين الدولة، مردود مالي لتمثيل الدولة في اليونسكو، إلّا أنّه أكّد عدم تقاضيه شخصيّاً أي أموال في مقابل منصبه كمندوب دائم.

ينصّ دستور منظّمة اليونسكو في ما يخصّ المندوبين الدائمين، وتحديداً في المادة الثانية حول الأعضاء، أنّه يحق لكل دولة عضو تعيين مندوب دائم لدى المنظّمة (القاعدة 7)، ويجب على مندوب الدولة  تقديم أوراق اعتماده (credentials) إلى مدير عام المنظمة (القاعدة 8). تنصّ المادة 18 على الامتيازات والحصانات والتسهيلات الدبلوماسية، بحيث يتمتع المندوبون الدائمون المعتمدون لدى المنظمة بإقامة في فرنسا لأداء وظائفهم، وبالامتيازات والحصانات والتسهيلات نفسها التي تمنح لنظرائهم في  المرتبة نفسها من الدبلوماسيين التابعين للبعثات الدبلوماسية الأجنبية المعتمدة لدى حكومة الجمهورية الفرنسية. 

أمّا بخصوص أوراق الاعتماد، فتنصّ المادة الرابعة على وجوب صدور أوراق اعتماد المندوبين من رئيس الدولة التي يمثلونها، أو رئيس الحكومة، أو وزير الشؤون الخارجية (القاعدة 23). 

تواصلت معدّة التحقيق مع اليونسكو ومع وزارات خارجية الدول الخمس المذكورة في التحقيق، للسؤال حول معايير تعيين الشخصيات المذكورة، ولكن لم يصلنا أي رد حتى لحظة النشر. 

ما علاقة طه ميقاتي بـ “بالاو”؟

يظهر موقع اليونسكو أنّ طه ميقاتي، شقيق رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني نجيب ميقاتي، هو المندوب الدائم وسفير “بالاو” في اليونسكو منذ 3 تمّوز/ يوليو 2013. بالاو، دولة في أوقيانيا في غرب المحيط الهادئ. تتألف من نحو 340 جزيرة مرجانية وبركانية وعدد سكانها 22 ألف نسمة ومساحتها 459 كم2. ويحضر هنا تساؤل عن مدى قدرة ميقاتي على تمثيل هذه الدولة في أهم منبر ثقافي في العالم، وعن صلته بما تحويه من تاريخ وثقافة!.

وفقاً للمكتب الإعلامي لشركة M1 Group، التي يملكها ميقاتي، في ردّه على أسئلة “درج”: “يدعم ميقاتي بالاو في سعيها الى لعب دور رائد في مكافحة تغير المناخ نظراً الى ضعف الجزيرة وتعرضها لارتفاع مستويات سطح البحر”، “بصفته مندوباً دائماً، يقود طه ميقاتي فريقاً يحضر الاجتماعات ويقدم تقاريرَ استشارية تتعلّق بقضايا المناخ والتربية والتعليم وبالتسويق لبالاو أيضاً. كما سجّل الوفد الذي يترأسه موقعاً في بالاو على قائمة التراث العالمي لليونسكو. “قام ميقاتي باتباع جميع الاتفاقيات الدبلوماسية والقوانين ذات الصلة بدقة في دوره نيابةً عن بالاو في اليونسكو”، بحسب الردّ.

“دور طه أ. ميقاتي غير مدفوع ولا يمنحه جواز سفر دبلوماسياً. يغطي تكلفة وفد بالاو من أمواله الشخصية. ولم يقم طه ميقاتي بالدفع المالي لبالاو من أجل هذا التعيين… أي حديث بأنه قام بذلك هو مزيف وفيه تشهير”، بحسب الردّ أيضاً.

طه ميقاتي هو الشخصية الأغنى في لبنان، مع شقيقه نجيب ميقاتي، ويحتلان المرتبة السابعة 

بين أغنى أغنياء العالم العربي لعام 2023 بثروة بقيمة 2.8 مليار دولار أميركي، بحسب مجلّة فوربس.


الأخوان ميقاتي هما المؤسسان لشركة M1 Group التي بدأت عملها في مجال الاتصالات، وتوسعت بعد ذلك جغرافياً حيث تعمل في لبنان وموناكو ودبي، وتنوّع عملها في نشاطات وقطاعات مختلفة.

تشمل استثمارات طه ميقاتي حصصاً في شركة الاتصالات جنوب أفريقية MTN ومتجر الأزياء Pepe Jeans وعقارات فاخرة في نيويورك ولندن وموناكو.

أسّس الأخوان ميقاتي Investcom في عام 1982، إذ قاموا ببيع هواتف الأقمار الصناعية في ذروة الحرب الأهلية في لبنان. وتوسع طه ونجيب ميقاتي في أفريقيا حيث أقدمت شركته على بناء أبراج الهواتف الخلوية في غانا وليبيريا وبنين، وفي دول أخرى.

كشفت تحقيقات سابقة لموقع “درج”، أنّه في 8 تموز 2021، أعلنت شركة الاتصالات النرويجيّة “تيلينور” بيع عملياتها في ميانمار إلى “مجموعة M1” المملوكة من الأخوين ميقاتي بقيمة 105 ملايين دولار أميركي… ما يُعدّ مبلغاً زهيداً مقارنةً بقيمة الموجودات الفعليّة، التي تناهز حدود الـ600 مليون دولار أميركي.

 ردّ ماهر نجيب ميقاتي على أسئلتنا قائلاً، “تتناسب فرصة ميانمار مع نوع من الاستثمارات التي نتطلع إليها… إنها في قطاع نعرفه جيداً… وفي منطقة نعرفها إلى حد ما…”. بعد الأخذ والردّ حول هذه الصفقة، خصوصاً بسبب تخوّف السلطات في ميانمار من شبهات مرتبطة بعمل مجموعة M1، وافقت السلطات الميانمارية في آذار/ مارس 2022، على إتمام الصفقة بشرط أن تضمن M1 وجود مالك محلي بالغالبية… وقد أبلغت M1 “تيلينور” أن شريكها المحلي “شوي باين فيو” قد اقتنى 49 في المئة من Investcom، الشركة التي أسستها M1 لشراء Telenor Myanmar، وفق موقع “تيلينور”.

في المقابل، ذكر ردّ المكتب الإعلامي لشركة M1 Group، أنّ المجموعة وشريكتها Investcom PTE Ltd تمكّنا “سكان ميانمار من التواصل مع بعضهم البعض، والوصول إلى خدمات الاتصالات الأساسية، وممارسة أعمالهم بالطريقة التي يرونها مناسبة، وأنّ استحواذ مجموعة M1 على تيلينور ميانمار وقيمة الصفقة تم التفاوض والاتفاق عليهما بالتراضي مع البائع، العملاق النرويجي في مجال الاتصالات، من دون تدخل أي طرف ثالث على الإطلاق”. 

أخيراً وبعد ثلاث سنوات من التحقيق في موناكو، أغلقت موناكو التحقيق في حق نجيب ميقاتي وشقيقه طه ميقاتي وابنه ماهر بتهمة غسل الأموال، حسبما أفاد المدعي العام الذي أبلغ صحيفة “The National” أنّه “لم يتم إثبات تهمة غسل الأموال لعائدات من جريمة… بشكل كاف”.

كشفت تحقيقات وثائق بارادايز أنّ لطه ميقاتي وشقيقه نجيب وولديهما شركة أوف شور تدعى   Corporate Jet التي تأسست عام 2004 في برمودا. 

ما علاقة نادر الحريري بـ Saint Vincent and the Grenadines؟

شغل نادر الحريري منصب مدير مكتب رئيس الحكومة السابق سعد الحريري. 

المفارقة أنّ نادر الحريري هو المندوب الدائم لدولة Saint Vincent and the Grenadines منذ حزيران/ يونيو 2019. 

سانت فنسنت وجزر غرينادين هي دولة/جزيرة تقع في الجزء الشرقي من بحر الكاريبي. تبلغ المساحة الإجمالية 389 كيلومتراً مربعاً، أمّا عدد سكانها فيبلغ 100,804 نسمة (حسب تقديرات عام 2023).

بحسب الحريري، في ردّه على موقع “درج”، نجحت سانت فنسنت وجزر غرينادين، بقيادة الوفد الدائم، في تحقيق مشاريع عدّة، من بينها إطلاق مبادرة مواجهة الأمية على مستوى الوطن والمساهمة مع اليونسكو في برامج التعليم والتدريب التقني والمهني وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وجهود مواجهة تغيّر المناخ، وغيرها من النشاطات. بشكل عام، يمثل الوفد، بقيادة الحريري، ويروّج لمصالح سانت فنسنت وجزر غرينادين في مجموعة متنوعة من أنشطة اليونسكو.

أضاف الحريري أنّ “سانت فينسنت وجزر غرينادين، مثل جميع البلدان، أنشأت قوانين متعلّقة بالتعويضات والأجور لأي من موظفيها وممثليها. في هذا السياق، قد حددت سانت فينسنت ووجزر غرينادين تعويضات لسفرائها ووفودها الدبلوماسية، والتي تنطبق على جميع وفودها وفقاً للقوانين الوطنية. ومع ذلك، وفي الحالة الحالية، لا أتلقى أي تعويض من سانت فينسنت وجزر غرينادين عن تمثيلي وكوني جزءاً من الوفد”.

أكّد الحريري أنّ البعثات والوفود الدبلوماسية لا تدفع ضرائب للدولة المضيفة وفقًا لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961. تقدم الاتفاقية المذكورة إعفاءات ضريبية مختلفة يستفيد منه المندوب الدائم للدولة المرسلة في الدولة المستضيفة. نظراً الى أن اليونسكو مقرّها العاصمة الفرنسيّة باريس، فيستفيد الحريري كمندوب دائم عن سانت فينسنت ووجزر غرينادين لدى اليونسكو في باريس، كغيره من المندوبين، من الإعفاءات الضريبية المدرجة في الاتفاقية المذكورة، بما في ذلك المواد 23 و34 و36 و37. وبالتالي، يستفيد الدبلوماسي من الإعفاءات الضريبية المناسبة وفقاً للمواد المذكورة أعلاه، بحسب الحريري الذي أكّد أنّه يلتزم بجميع القوانين ذات الصلة، بما في ذلك قوانين الضرائب، كمواطن أو مقيم دائم في أي دولة.

لنادر الحريري أعمال في مجال عدّة، فهو شريك مؤسس وعضو في مجلس إدارة شركة “Benchmark“. كما أنه كان شريكاً مؤسساً في شركة Millennium” Development” ومستثمراً رئيسياً في مجال الاتصالات والتكنولوجيا والعقارات. الحريري هو أيضاً عضو في مجلس إدارة شركة “Solidere” منذ تموز 2018، وهي الشركة التي تولّت إعادة إعمار وسط بيروت بعد الحرب الأهلية اللبنانية ووضعت يدها على محلات وبيوت الكثير من اللبنانيين الذين خسروا أملاكهم واضطروا لبيعها تحت الضغط بمبالغ زهيدة جدّاً، وها هو وسط بيروت قد تحوّل اليوم إلى مدينة أشباح. 

ينشط نادر الحريري في مجال شركات الأوف شور، بحسب موقع الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين ICIJ، الذي قاد تحقيقات وثائق بنما. إحدى هذه الشركات هي شركة Eurogift Limited في قبرص التي تأسست عام 1999 وما زالت قائمة حتى اليوم، بحسب موقع opencorporates، ويشغل فيها الحريري منصب المدير مع كلّ من وزير الاتصالات السابق محمد شقير ورجل الأعمال بشير ملص، شقيق زوجة نادر الحريري وغيرهم.

قال الحريري إنّ هذه المعلومات قديمة وإنّ كل ما يتعلّق بشركاته واستثماراته هو علنيّ أمام السجلات التجارية ذات الصلة. 

من هو جيلبير شاغوري، مندوب Saint Lucia؟

جيلبير شاغوري هو رجل أعمال وفيلانثروبي لبناني – نيجيري يقيم حالياً في باريس، ارتبط اسمه بمجموعة من الأعمال، بما في ذلك قطاع العقارات والإنشاءات والتمويل. شاغوري هو المندوب الدائم لسانت لوسيا، منذ 29 أيلول/ سبتمبر 1995. 

دولة سانت لوسيا، هي جزيرة في بحر الكاريبي تقع بين بحر الكاريبي والمحيط الأطلسي الشمالي. في عام 1979، حصلت على استقلال كامل من الاستعمار البريطاني، وتقدَّر عدد سكانها بحوالى 167,591 نسمة (بحسب تقديرات عام 2023)، أمّا مساحتها فتبلغ 616 كم2.

شاغوري، البالغ من العمر 75 عاماً، دفع مبلغ 1.8 مليون دولار لتسوية اتهامات بأنه، بمساعدة آخرين، قدم مبلغاً قيمته نحو 180 ألف دولار، من خلال وسيط، كتبرعات لأربعة مرشحين سياسيين في الانتخابات الفيدرالية المختلفة في الولايات المتحدة الأميركية. اعترف شاغوري بتقديمه هذه المساهمات غير القانونية وانتهاكه قوانين التبرعات الانتخابية الفيدرالية بين حزيران 2012 وآذار 2016، ودخل في اتفاقية مقاضاة مؤجلة مع السلطات الأميركية في 19 تشرين الأول/ أكتوبر 2019، وسدد الغرامة في كانون الأول/ ديسمبر 

2019، بحسب وزارة العدل الأميركية.

يُعرف شاغوري في لبنان بعلاقته المتينة والمقرّبة مع كل من رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس حزب المردة ومرشح رئاسة الجمهورية اللبنانية سليمان فرنجية في الداخل، وعلاقاته الدولية القوية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ومع المملكة العربية السعودية. 

من المعلوم أيضاً، أنّ شاغوري، ابن زغرتا، كان مقرّباً من الرئيس السابق ميشال عون ولعب دور تقريب وجهات النظر بينه وبين برّي، إلى أن ساءت العلاقات بين شاغوري وعون. 
لم يرد شاغوري على أسئلة حق الردّ.

بسام فريحة مندوب دائم لبليز! 

بسام فريحة هو سفير استثنائي ومفوض دائم لدولة بليز، منذ 24 كانون الثاني/ يناير 1992، وأيضاً مواطن بليزي، والرئيس والمدير التنفيذي في “دار الصياد” في لبنان. هو ابن سعيد فريحه مؤسس “دار الصياد” وصحافي بارز. تقلّد وسام الأرز الوطني برتبة فارس في كانون الأول 2022.

أظهر تحقيق موقع “درج” الأخير، استناداً إلى تحقيقات القضاء الفرنسي مع الوزير السابق ورئيس مجلس إدارة بنك الموارد مروان خير الدين، أن أموالاً تم تحويلها بشكل مشبوه وغير قانوني إلى أفراد وصحافيين قريبين من حاكم مصرف لبنان السابق رياض سلامة من خلال بنك الموارد. كان خير الدين يتابع إدارة بعض هذه الحسابات شخصياً، منها حساب بسام فريحة. تعذّر التواصل مع فريحة رغم المحاولات المتعدّدة.

أمّا عن بليز، فهي تقع في الساحل الشمالي الشرقي لأميركا الوسطى، ويحدها البحر الكاريبي، ما بين غواتيمالا والمكسيك. تبلغ مساحتها 22,966 كيلومتر مربع وعدد سكانها 419,137 (تقديرات عام 2023). 

حمزة الخولي سفير ومندوب دائم لغرينادا!

د. حمزة الخولي هو مؤسّس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات الخولي. حائز على وسام جوقة الشرف برتبة فارس من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي عام 2006، ورُقيّ إلى درجة ضابط بعد أربع سنوات. كما عُيّن للعمل سفيراً فوق العادة لحكومة غرينادا والمفوّض والمندوب الدائم لها لدى اليونسكو في العام 2011.


تقع غرينادا في منطقة الكاريبي، بين بحر الكاريبي والمحيط الأطلسي. تبلغ مساحتها 344 كيلومتراً مربعاً. وبحسب التقديرات لعام 2023، يبلغ عدد السكان 114,299 نسمة، بحسب موقع CIA.

الخولي هو رجل أعمال عُرف بنشاطه العملي في مصر وسائر أنحاء العالم، وهو مساهم و/أو مدير لشركات عدة في جزر كايمان، من بينها: DOLPHIN V، H.K. Renewable Energy، H.K. Aviation، H.K. Hotel Holdings، H.K. Petroleum Services، بحسب وثائق بارادايز. كما كشفت وثائق بنما عن أنّه المساهم في شركة BERVA SERVICES CORP.

لم يرد الخولي على أسئلة حق الردّ.


"درج" | 19.07.2024

اغتيال مرهج الجرماني… محاولة لضرب الاحتجاجات السلمية في السويداء

لا شكّ بأن اغتيال مرهج يصب في مصلحة النظام، فهو لم يترك ساحة الاعتصام منذ بداية الثورة العام الماضي، وفي الشهر الماضي احتجز هو وفصيله عشرات الضباط والعناصر التابعين للنظام السوري، على خلفية اعتقال الأجهزة الأمنية شابة من السويداء بسبب نشاطها المدني، وتمكن بالفعل من تحريرها بعملية مقايضة.

من يتصفّح لائحة المندوبين الدائمين لمنظّمة اليونسكو، يتفاجأ بوجود بعض الأسماء التي أقل ما يقال عنها إنّ وجودها مستغرب أو في غير مكانه. تتضمّن اللائحة عدداً من الشخصيات اللبنانية التي يرتبط اسمها إمّا بشبهات فساد أو لها ارتباط سياسي مباشر.

هناك خمسة مندوبين دائمين فقط لمنظّمة اليونسكو، من أصل 186 مندوباً للدول الأعضاء لديها هم من غير المواطنين الأصليين ويمثّلون دولاً غير دولهم. ولكم أن تحزروا ما هي جنسيّاتهم؟ 

أربعة منهم لبنانيّون، والخامس رجل أعمال سعودي- سوري. وتتضمّن هذه الأسماء: طه ميقاتي، نادر الحريري، جيلبير شاغوري، بسام فريحة (الذي يحمل جنسية الدولة التي يمثّلها) من الجانب اللبناني وحمزة الخولي، وهو رجل أعمال سعودي – سوري. فما هي المعايير التي يتم على أساسها تعيين السفراء في منظّمة تُعنى بالتعليم والثقافة؟ وهل هناك غايات مخفيّة خلف هذه التعيينات؟

من يتصفّح لائحة المندوبين الدائمين لمنظّمة اليونسكو، يتفاجأ بوجود بعض الأسماء التي أقل ما يقال عنها إنّ وجودها مستغرب أو في غير مكانه. تتضمّن اللائحة عدداً من الشخصيات اللبنانية التي يرتبط اسمها إمّا بشبهات فساد أو لها ارتباط سياسي مباشر.

تطرح هذه الأسماء تساؤلات أساسيّة حول كيفيّة تعيين المندوبين الدائمين في منظّمة اليونسكو، ما هو الهدف الذي يخدمه هؤلاء المندوبون، وما هي أبرز الامتيازات التي يحصلون عليها، وإلى أي مدى هم شفافون في أدوارهم؟ خصوصاً أنّ أسماءهم ارتبطت بانتماءات سياسية وشبهات فساد.

وفق موقع المنظّمة، 186 دولة عضواً لديها وفود دائمة لدى اليونسكو. يرأس الوفود الدائمة أشخاص يحملون مناصب دبلوماسية (عادة برتبة سفير). تهدف منظمة اليونسكو إلى تحقيق السلام عبر تعزيز التعاون الدولي في مجالات التربية والعلم والثقافة. 

يمتلك المندوبون الدائمون في منظّمة اليونسكو مكانة بارزة على الساحة الدبلوماسية، فهم يمثّلون بلادهم ويعملون لتعزيز التعاون الدولي في قضايا تتعلّق بالتربية والعلم وتبادل الثقافات. فهل تلعب الشخصيات اللبنانية المذكورة دوراً في ذلك، خصوصاً أنها تمثّل دولاً على الجهة الأخرى من الكرة الأرضية؟ يسلّط هذا التقرير الضوء على أبرز الشخصيات اللبنانية في هذه اللائحة، ويطرح سؤالاً عن علاقتهم بالدول التي من المفترض أنّهم يمثّلونها. 

امتيازات المندوبين الدائمين!

قال المكتب الإعلامي لمجموعة M1 التي يملكها ميقاتي، إنّ “دور طه أ. ميقاتي في اليونسكو غير مدفوع ولا يمنحه جواز سفر دبلوماسياً. وهو يغطي أكلاف وفد بالاو من أمواله الشخصية”. فيما أكّد نادر الحريري في تواصله مع “درج”، أنّ المندوب الدائم يتمتّع بإعفاءات ضريبية في فرنسا وله، بحسب قوانين الدولة، مردود مالي لتمثيل الدولة في اليونسكو، إلّا أنّه أكّد عدم تقاضيه شخصيّاً أي أموال في مقابل منصبه كمندوب دائم.

ينصّ دستور منظّمة اليونسكو في ما يخصّ المندوبين الدائمين، وتحديداً في المادة الثانية حول الأعضاء، أنّه يحق لكل دولة عضو تعيين مندوب دائم لدى المنظّمة (القاعدة 7)، ويجب على مندوب الدولة  تقديم أوراق اعتماده (credentials) إلى مدير عام المنظمة (القاعدة 8). تنصّ المادة 18 على الامتيازات والحصانات والتسهيلات الدبلوماسية، بحيث يتمتع المندوبون الدائمون المعتمدون لدى المنظمة بإقامة في فرنسا لأداء وظائفهم، وبالامتيازات والحصانات والتسهيلات نفسها التي تمنح لنظرائهم في  المرتبة نفسها من الدبلوماسيين التابعين للبعثات الدبلوماسية الأجنبية المعتمدة لدى حكومة الجمهورية الفرنسية. 

أمّا بخصوص أوراق الاعتماد، فتنصّ المادة الرابعة على وجوب صدور أوراق اعتماد المندوبين من رئيس الدولة التي يمثلونها، أو رئيس الحكومة، أو وزير الشؤون الخارجية (القاعدة 23). 

تواصلت معدّة التحقيق مع اليونسكو ومع وزارات خارجية الدول الخمس المذكورة في التحقيق، للسؤال حول معايير تعيين الشخصيات المذكورة، ولكن لم يصلنا أي رد حتى لحظة النشر. 

ما علاقة طه ميقاتي بـ “بالاو”؟

يظهر موقع اليونسكو أنّ طه ميقاتي، شقيق رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني نجيب ميقاتي، هو المندوب الدائم وسفير “بالاو” في اليونسكو منذ 3 تمّوز/ يوليو 2013. بالاو، دولة في أوقيانيا في غرب المحيط الهادئ. تتألف من نحو 340 جزيرة مرجانية وبركانية وعدد سكانها 22 ألف نسمة ومساحتها 459 كم2. ويحضر هنا تساؤل عن مدى قدرة ميقاتي على تمثيل هذه الدولة في أهم منبر ثقافي في العالم، وعن صلته بما تحويه من تاريخ وثقافة!.

وفقاً للمكتب الإعلامي لشركة M1 Group، التي يملكها ميقاتي، في ردّه على أسئلة “درج”: “يدعم ميقاتي بالاو في سعيها الى لعب دور رائد في مكافحة تغير المناخ نظراً الى ضعف الجزيرة وتعرضها لارتفاع مستويات سطح البحر”، “بصفته مندوباً دائماً، يقود طه ميقاتي فريقاً يحضر الاجتماعات ويقدم تقاريرَ استشارية تتعلّق بقضايا المناخ والتربية والتعليم وبالتسويق لبالاو أيضاً. كما سجّل الوفد الذي يترأسه موقعاً في بالاو على قائمة التراث العالمي لليونسكو. “قام ميقاتي باتباع جميع الاتفاقيات الدبلوماسية والقوانين ذات الصلة بدقة في دوره نيابةً عن بالاو في اليونسكو”، بحسب الردّ.

“دور طه أ. ميقاتي غير مدفوع ولا يمنحه جواز سفر دبلوماسياً. يغطي تكلفة وفد بالاو من أمواله الشخصية. ولم يقم طه ميقاتي بالدفع المالي لبالاو من أجل هذا التعيين… أي حديث بأنه قام بذلك هو مزيف وفيه تشهير”، بحسب الردّ أيضاً.

طه ميقاتي هو الشخصية الأغنى في لبنان، مع شقيقه نجيب ميقاتي، ويحتلان المرتبة السابعة 

بين أغنى أغنياء العالم العربي لعام 2023 بثروة بقيمة 2.8 مليار دولار أميركي، بحسب مجلّة فوربس.


الأخوان ميقاتي هما المؤسسان لشركة M1 Group التي بدأت عملها في مجال الاتصالات، وتوسعت بعد ذلك جغرافياً حيث تعمل في لبنان وموناكو ودبي، وتنوّع عملها في نشاطات وقطاعات مختلفة.

تشمل استثمارات طه ميقاتي حصصاً في شركة الاتصالات جنوب أفريقية MTN ومتجر الأزياء Pepe Jeans وعقارات فاخرة في نيويورك ولندن وموناكو.

أسّس الأخوان ميقاتي Investcom في عام 1982، إذ قاموا ببيع هواتف الأقمار الصناعية في ذروة الحرب الأهلية في لبنان. وتوسع طه ونجيب ميقاتي في أفريقيا حيث أقدمت شركته على بناء أبراج الهواتف الخلوية في غانا وليبيريا وبنين، وفي دول أخرى.

كشفت تحقيقات سابقة لموقع “درج”، أنّه في 8 تموز 2021، أعلنت شركة الاتصالات النرويجيّة “تيلينور” بيع عملياتها في ميانمار إلى “مجموعة M1” المملوكة من الأخوين ميقاتي بقيمة 105 ملايين دولار أميركي… ما يُعدّ مبلغاً زهيداً مقارنةً بقيمة الموجودات الفعليّة، التي تناهز حدود الـ600 مليون دولار أميركي.

 ردّ ماهر نجيب ميقاتي على أسئلتنا قائلاً، “تتناسب فرصة ميانمار مع نوع من الاستثمارات التي نتطلع إليها… إنها في قطاع نعرفه جيداً… وفي منطقة نعرفها إلى حد ما…”. بعد الأخذ والردّ حول هذه الصفقة، خصوصاً بسبب تخوّف السلطات في ميانمار من شبهات مرتبطة بعمل مجموعة M1، وافقت السلطات الميانمارية في آذار/ مارس 2022، على إتمام الصفقة بشرط أن تضمن M1 وجود مالك محلي بالغالبية… وقد أبلغت M1 “تيلينور” أن شريكها المحلي “شوي باين فيو” قد اقتنى 49 في المئة من Investcom، الشركة التي أسستها M1 لشراء Telenor Myanmar، وفق موقع “تيلينور”.

في المقابل، ذكر ردّ المكتب الإعلامي لشركة M1 Group، أنّ المجموعة وشريكتها Investcom PTE Ltd تمكّنا “سكان ميانمار من التواصل مع بعضهم البعض، والوصول إلى خدمات الاتصالات الأساسية، وممارسة أعمالهم بالطريقة التي يرونها مناسبة، وأنّ استحواذ مجموعة M1 على تيلينور ميانمار وقيمة الصفقة تم التفاوض والاتفاق عليهما بالتراضي مع البائع، العملاق النرويجي في مجال الاتصالات، من دون تدخل أي طرف ثالث على الإطلاق”. 

أخيراً وبعد ثلاث سنوات من التحقيق في موناكو، أغلقت موناكو التحقيق في حق نجيب ميقاتي وشقيقه طه ميقاتي وابنه ماهر بتهمة غسل الأموال، حسبما أفاد المدعي العام الذي أبلغ صحيفة “The National” أنّه “لم يتم إثبات تهمة غسل الأموال لعائدات من جريمة… بشكل كاف”.

كشفت تحقيقات وثائق بارادايز أنّ لطه ميقاتي وشقيقه نجيب وولديهما شركة أوف شور تدعى   Corporate Jet التي تأسست عام 2004 في برمودا. 

ما علاقة نادر الحريري بـ Saint Vincent and the Grenadines؟

شغل نادر الحريري منصب مدير مكتب رئيس الحكومة السابق سعد الحريري. 

المفارقة أنّ نادر الحريري هو المندوب الدائم لدولة Saint Vincent and the Grenadines منذ حزيران/ يونيو 2019. 

سانت فنسنت وجزر غرينادين هي دولة/جزيرة تقع في الجزء الشرقي من بحر الكاريبي. تبلغ المساحة الإجمالية 389 كيلومتراً مربعاً، أمّا عدد سكانها فيبلغ 100,804 نسمة (حسب تقديرات عام 2023).

بحسب الحريري، في ردّه على موقع “درج”، نجحت سانت فنسنت وجزر غرينادين، بقيادة الوفد الدائم، في تحقيق مشاريع عدّة، من بينها إطلاق مبادرة مواجهة الأمية على مستوى الوطن والمساهمة مع اليونسكو في برامج التعليم والتدريب التقني والمهني وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وجهود مواجهة تغيّر المناخ، وغيرها من النشاطات. بشكل عام، يمثل الوفد، بقيادة الحريري، ويروّج لمصالح سانت فنسنت وجزر غرينادين في مجموعة متنوعة من أنشطة اليونسكو.

أضاف الحريري أنّ “سانت فينسنت وجزر غرينادين، مثل جميع البلدان، أنشأت قوانين متعلّقة بالتعويضات والأجور لأي من موظفيها وممثليها. في هذا السياق، قد حددت سانت فينسنت ووجزر غرينادين تعويضات لسفرائها ووفودها الدبلوماسية، والتي تنطبق على جميع وفودها وفقاً للقوانين الوطنية. ومع ذلك، وفي الحالة الحالية، لا أتلقى أي تعويض من سانت فينسنت وجزر غرينادين عن تمثيلي وكوني جزءاً من الوفد”.

أكّد الحريري أنّ البعثات والوفود الدبلوماسية لا تدفع ضرائب للدولة المضيفة وفقًا لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961. تقدم الاتفاقية المذكورة إعفاءات ضريبية مختلفة يستفيد منه المندوب الدائم للدولة المرسلة في الدولة المستضيفة. نظراً الى أن اليونسكو مقرّها العاصمة الفرنسيّة باريس، فيستفيد الحريري كمندوب دائم عن سانت فينسنت ووجزر غرينادين لدى اليونسكو في باريس، كغيره من المندوبين، من الإعفاءات الضريبية المدرجة في الاتفاقية المذكورة، بما في ذلك المواد 23 و34 و36 و37. وبالتالي، يستفيد الدبلوماسي من الإعفاءات الضريبية المناسبة وفقاً للمواد المذكورة أعلاه، بحسب الحريري الذي أكّد أنّه يلتزم بجميع القوانين ذات الصلة، بما في ذلك قوانين الضرائب، كمواطن أو مقيم دائم في أي دولة.

لنادر الحريري أعمال في مجال عدّة، فهو شريك مؤسس وعضو في مجلس إدارة شركة “Benchmark“. كما أنه كان شريكاً مؤسساً في شركة Millennium” Development” ومستثمراً رئيسياً في مجال الاتصالات والتكنولوجيا والعقارات. الحريري هو أيضاً عضو في مجلس إدارة شركة “Solidere” منذ تموز 2018، وهي الشركة التي تولّت إعادة إعمار وسط بيروت بعد الحرب الأهلية اللبنانية ووضعت يدها على محلات وبيوت الكثير من اللبنانيين الذين خسروا أملاكهم واضطروا لبيعها تحت الضغط بمبالغ زهيدة جدّاً، وها هو وسط بيروت قد تحوّل اليوم إلى مدينة أشباح. 

ينشط نادر الحريري في مجال شركات الأوف شور، بحسب موقع الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين ICIJ، الذي قاد تحقيقات وثائق بنما. إحدى هذه الشركات هي شركة Eurogift Limited في قبرص التي تأسست عام 1999 وما زالت قائمة حتى اليوم، بحسب موقع opencorporates، ويشغل فيها الحريري منصب المدير مع كلّ من وزير الاتصالات السابق محمد شقير ورجل الأعمال بشير ملص، شقيق زوجة نادر الحريري وغيرهم.

قال الحريري إنّ هذه المعلومات قديمة وإنّ كل ما يتعلّق بشركاته واستثماراته هو علنيّ أمام السجلات التجارية ذات الصلة. 

من هو جيلبير شاغوري، مندوب Saint Lucia؟

جيلبير شاغوري هو رجل أعمال وفيلانثروبي لبناني – نيجيري يقيم حالياً في باريس، ارتبط اسمه بمجموعة من الأعمال، بما في ذلك قطاع العقارات والإنشاءات والتمويل. شاغوري هو المندوب الدائم لسانت لوسيا، منذ 29 أيلول/ سبتمبر 1995. 

دولة سانت لوسيا، هي جزيرة في بحر الكاريبي تقع بين بحر الكاريبي والمحيط الأطلسي الشمالي. في عام 1979، حصلت على استقلال كامل من الاستعمار البريطاني، وتقدَّر عدد سكانها بحوالى 167,591 نسمة (بحسب تقديرات عام 2023)، أمّا مساحتها فتبلغ 616 كم2.

شاغوري، البالغ من العمر 75 عاماً، دفع مبلغ 1.8 مليون دولار لتسوية اتهامات بأنه، بمساعدة آخرين، قدم مبلغاً قيمته نحو 180 ألف دولار، من خلال وسيط، كتبرعات لأربعة مرشحين سياسيين في الانتخابات الفيدرالية المختلفة في الولايات المتحدة الأميركية. اعترف شاغوري بتقديمه هذه المساهمات غير القانونية وانتهاكه قوانين التبرعات الانتخابية الفيدرالية بين حزيران 2012 وآذار 2016، ودخل في اتفاقية مقاضاة مؤجلة مع السلطات الأميركية في 19 تشرين الأول/ أكتوبر 2019، وسدد الغرامة في كانون الأول/ ديسمبر 

2019، بحسب وزارة العدل الأميركية.

يُعرف شاغوري في لبنان بعلاقته المتينة والمقرّبة مع كل من رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس حزب المردة ومرشح رئاسة الجمهورية اللبنانية سليمان فرنجية في الداخل، وعلاقاته الدولية القوية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ومع المملكة العربية السعودية. 

من المعلوم أيضاً، أنّ شاغوري، ابن زغرتا، كان مقرّباً من الرئيس السابق ميشال عون ولعب دور تقريب وجهات النظر بينه وبين برّي، إلى أن ساءت العلاقات بين شاغوري وعون. 
لم يرد شاغوري على أسئلة حق الردّ.

بسام فريحة مندوب دائم لبليز! 

بسام فريحة هو سفير استثنائي ومفوض دائم لدولة بليز، منذ 24 كانون الثاني/ يناير 1992، وأيضاً مواطن بليزي، والرئيس والمدير التنفيذي في “دار الصياد” في لبنان. هو ابن سعيد فريحه مؤسس “دار الصياد” وصحافي بارز. تقلّد وسام الأرز الوطني برتبة فارس في كانون الأول 2022.

أظهر تحقيق موقع “درج” الأخير، استناداً إلى تحقيقات القضاء الفرنسي مع الوزير السابق ورئيس مجلس إدارة بنك الموارد مروان خير الدين، أن أموالاً تم تحويلها بشكل مشبوه وغير قانوني إلى أفراد وصحافيين قريبين من حاكم مصرف لبنان السابق رياض سلامة من خلال بنك الموارد. كان خير الدين يتابع إدارة بعض هذه الحسابات شخصياً، منها حساب بسام فريحة. تعذّر التواصل مع فريحة رغم المحاولات المتعدّدة.

أمّا عن بليز، فهي تقع في الساحل الشمالي الشرقي لأميركا الوسطى، ويحدها البحر الكاريبي، ما بين غواتيمالا والمكسيك. تبلغ مساحتها 22,966 كيلومتر مربع وعدد سكانها 419,137 (تقديرات عام 2023). 

حمزة الخولي سفير ومندوب دائم لغرينادا!

د. حمزة الخولي هو مؤسّس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات الخولي. حائز على وسام جوقة الشرف برتبة فارس من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي عام 2006، ورُقيّ إلى درجة ضابط بعد أربع سنوات. كما عُيّن للعمل سفيراً فوق العادة لحكومة غرينادا والمفوّض والمندوب الدائم لها لدى اليونسكو في العام 2011.


تقع غرينادا في منطقة الكاريبي، بين بحر الكاريبي والمحيط الأطلسي. تبلغ مساحتها 344 كيلومتراً مربعاً. وبحسب التقديرات لعام 2023، يبلغ عدد السكان 114,299 نسمة، بحسب موقع CIA.

الخولي هو رجل أعمال عُرف بنشاطه العملي في مصر وسائر أنحاء العالم، وهو مساهم و/أو مدير لشركات عدة في جزر كايمان، من بينها: DOLPHIN V، H.K. Renewable Energy، H.K. Aviation، H.K. Hotel Holdings، H.K. Petroleum Services، بحسب وثائق بارادايز. كما كشفت وثائق بنما عن أنّه المساهم في شركة BERVA SERVICES CORP.

لم يرد الخولي على أسئلة حق الردّ.


|

اشترك بنشرتنا البريدية