fbpx

الهرب من الحرّ إلى الشاطئ الملوّث

ارتفاع درجات الحرارة في قطاع غــــزة حوّل خيام #النازحين إلى مساحات غير صالحة للعيش، خصوصاً في ظل انتشار الحشرات وآثار القــــصـف الإسرائـيلــي ورائحة الجثث التي دفعت الغزيين نحو #البحر، الملوث أصلاً بمياه المجاري، ليجدوا أنفسهم فارين من خطر مرض إلى آخر. الوضع #الصحي في قطاع غــــــزة في تداع مستمر بعد أكثر من 240 يوماً من الحرب، خصوصاً مع تحذيرات #الأمم_المتحدة المستمرة من أزمة #النفايات و #التلوث الذي طاول الأرض والماء والهواء، ناهيك بتقديرات برنامج الغذاء العالمي، الذي صرح بأن نصف سكان قطاع غزة مهددون بالموت والمجاعة منتصف شهر تموز/ يوليو.