fbpx

غزة.. فيضان الأخبار الكاذبة


يتزامن القصف والتهجير الذي تشهده غزة مع الكثير من الأخبار الزائفة التي تهدد مصداقية الضحايا وتشحن خطاب الكراهية، وعلى الرغم من محاولة منصات وسائل التواصل الاجتماعي “ميتا و X” الوقوف بوجهها وتحيز ميتا (فايسبوك وانستغرام) إسرائيل، ما زالت الأخبار الزائفة تُتداول، خصوصاً تلك التي تحكي عن الأطفال الموتى، ووصل الأمر حد استخدام الذكاء الاصطناعي وفبركة التقارير الصحفيّة. الأخبار الزائفة تضلل الكثيرين، لا فقط الرأي العام والصحفيين، إذ من الممكن أن تصل إلى أعلى الهرم السياسيّ كحكاية الأطفال مقطوعي الرأس التي لم تؤكدها الحكومة الإسرائيلية، مع ذلك ذكرها الرئيس الأمريكي جو بايدن، الادعاء الذي نفاه البيت الأبيض لاحقاً، مؤكداً أن بايدن لم يرى أي صور.