fbpx

ماذا وراء إلغاء مهرجان كابريوليه؟


تعرض مهرجان #كابريوليه السينمائي إلى حملة تحريض قادتها الجوامع في مدينة #طرابلس، انتهت بإعلان إلغاء عروض المهرجان في المدينة التي أعلنت “عاصمة للثقافة العربية” عام 2024، إذ أعلنت «جمعية العزم والسعادة الاجتماعية» التابعة لرئيس الحكومة #نجيب_ميقاتي عن قرارها إيقاف استضافة مهرجان الأفلام، حرصاً على خصوصية طرابلس وأهلها واحتراماً للقيم الدينية والأخلاقية». المخرج #هادي_زكاك، وجد في الهجوم على #السينما، استهداف للأنشطة الثقافية التي تشكل الحلقة الأضعف في حالات الحروب والتوتر السياسي، في حين وصفت المخرجة #رنا_عيد الإلغاء بامتداد لفساد المنظومة الحاكمة، فإن كانت أسئلة” مين عمل انفجار المرفأ أو مين اخدلنا مصرياتنا” تخضع للرقابة، فإلغاء المهرجان شأن غير مستغرب في ظل حكم النظام الفاسد والميليشيات.